المنتخب الوطني ينهي تحضيراته اليوم لمواجهة العراق غداً


13 / 11 / 2012
السبيل

الدوحة – مصطفى بالو
موفد اتحاد الإعلام الرياضي

ينهي المنتخب الوطني لكرة القدم اليوم تحضيراته، التي تسبق مواجهة نظيره العراقي عند الساعة الرابعة عصر يوم غد الأربعاء على استاد حمد الكبير بالنادي العربي، لحساب الجولة السادسة من الدور الحاسم للتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014.
وسيجري المنتخب تدريبه الرئيسي والأخير على ملعب المباراة، وسيعمل من خلاله الجهاز الفني على وضع التصورات النهائية لطريقة ملاقاة المنتخب العراقي ورسم التشكيلة التي ستخوض المباراة، وكذلك مراجعة أسلوب الأداء المقترح والتعليمات الصادرة للاعبين من أجل تثبيتها.
وكان المنتخب الوطني أجرى أمس الاثنين تدريبا على ملعب اللجنة الفنية التابع للاتحاد القطري، وللمرة الثانية تدرّب بصفوف مكتملة بعدما جرى تجهيز اللاعبين المصابين وخصوصا عامر ذيب، الذي خضع لصورة رنين مغناطيسي كشفت معاناته من التهاب في غضروف الفقرتين الثالثة والرابعة، وهو الأمر الذي وصفه الطبيب عصام جسام بغير المقلق، ولا يستدعي غياب اللاعب عن التدريبات أو احتجابه عن المباراة، والأمر ينسحب على الحارس عامر شفيع الذي طرأ تحسنا ملحوظا على حالته الصحية بعدما اشتكى من آلام بسيطة في الركبة جرى تشخيصها على أنّها التهاب في أوتار العضلة الرباعية.
ولوحظ عبر التدريب دخول اللاعبين والجهاز الفني في أجواء كبيرة من التركيز، بناء على تعليمات الجهاز الفني الذي طالبهم بالابتعاد عن أيّ عوامل خارجية، وطالبهم فقط بتوجيه أنظارهم واهتمامهم على التدريبات، سعيا لتوفير الإعداد البدني والذهني اللازم للقاء المنتخب العراقي.
ونقلا عن المنسق الإعلامي للمنتخب الوطني الزميل لؤي العبادي، فإنّ عدنان حمد المدير الفني للمنتخب وبقية أعضاء الجهازين الفني والإداري، تحدّثوا على مدار الأيام الماضية كثيرا مع اللاعبين، بخصوص اللعب فقط من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تتمثّل أولا بالفوز، وبهدف تعزيز حظوظ المنتخب الوطني بالمنافسة على التأهل إلى المونديال.
كما يواصل الجهاز الفني إلى جانب الإشراف على التدريبات، مراقبة أخبار المنافس العراقي أولا بأول، عبر اتصالات مباشرة ومحاولة رصد التدريبات التي يشرف عليها البرازيلي زيكو، على اعتبار قيام ذلك بمساعدة الجهاز الفني للنشامى على صياغة مفردات الأداء بأشكال متعددة وبناء على ظروف المباراة، وتحديدا في ظل تواجد أسماء جديدة وشابة في المنتخب العراقي فضّل زيكو الاعتماد عليها بدلا من أسماء الخبرة التي استبعدها مؤخرا.
المؤتمر الصحفي والاجتماع الفني اليوم
يعقد اليوم في فندق جراند ريجنسي المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة، حيث سيتحدث المدير الفني عدنان حمد برفقة أحد اللاعبين أولا عند العاشرة صباحا عن استعدادات المنتخب والإجابة عن أيّ استفسارات تتعلق بذلك، بينما يعقب ذلك عند العاشرة والنصف المؤتمر الصحفي الخاص بالجانب العراقي الذي سيحضره البرازيلي زيكو المدير الفني للمنتخب.
وعند الساعة الحادية عشرة وبالمكان ذاته، سيترأس مراقب المباراة الاجتماع الفني بحضور مدير المنتخب أسامة طلال والزميل لؤي العبادي المنسق الإعلامي من الجانب الأردني، لاستعراض التعليمات الفنية والإدارية الخاصة بالمباراة، وتثبيت كشف أسماء 23 لاعبا من كل طرف يخول لهم المشاركة بالمباراة واختيار ألوان المنتخبين.
الموفد الإعلامي في الدوحة
التحق الموفد الإعلامي أمس الاثنين بوفد المنتخب الوطني المتواجد حاليا في الدوحة، بعدما نجحت مساعي الوفد بتسريع إجراءات حصوله على التأشيرة من جهة وتأمين حجوزات الطيران إلى الدوحة من جهة أخرى في اليوم ذاته.
وكان الموفد الإعلامي تأخر عن الالتحاق بالوفد بسبب عدم صدور التأشيرة من الجانب القطري، ليبقى في البحرين حيث أجرى المنتخب الوطني هناك معسكرا تدريبيا لعب فيه مباراة ودية مع نظيره البحريني وانتهت بفوز الأخير 3-0.
اهتمام كبير
تشهد العاصمة القطرية الدوحة حراكا رياضيا كرويا كبيرا، في ظل الاستحقاقات التي ستقام يوم غد الأربعاء، سواء من خلال انشغال القطريين أنفسهم بمنتخب بلادهم الذي سيلاقي نظيره اللبناني، أو عبر تواصل أبناء الجالية الأردنية الواضح مع النشامى وكافة أعضاء الوفد.
وكالعادة يبذل أبناء الجالية جهودا كبيرة في محاولة لتأمين أيّ مساعدة لوجستية لأعضاء الوفد أو اللاعبين، كما يواصلون الاستفسار عن موعد بدء طرح تذاكر المباراة وأماكن بيعها، وعمّا إذا كان الجانب العراقي يسعى لتوزيعها وفقا للنسبة المتفق عليها دوليا أو غير ذلك، تمهيدا للحصول على هذه التذاكر بسرعة وتأمين أبناء الجالية الأردنية بها لمؤازرة النشامى مباشرة من ملعب المباراة.
سريعا من الدوحة
– يحرص رئيس الوفد عضو الهيئة التنفيذية للاتحاد نضال الجنيدي على التواصل مع كافة أعضاء الوفد والاستفسار عن أيّ أمور تتعلق بتواجد المنتخب في الدوحة.
– يستقبل المدير الفني للمنتخب عدنان حمد الكثير من الزوار ببهو مقر الإقامة سواء من العراقيين المقيمين هنا أو جنسيات أخرى، ويحرص حمد على استقبالهم بمواعيد محددة لا تتعارض مع مهامه الفنية.
– أسامة طلال مدير المنتخب وجرير المخامرة مسؤول اللوازم يقفان عن قرب دوما لمتابعة الأمور الإدارية المرتبطة بالوفد.
يقضي الجهاز الطبي ساعات مطولة في الغرفة المخصصة للعلاج هنا في الفندق من أجل استقبال اللاعبين وتأهيل أو علاج من يحتاج ذلك.
– قرر الجهاز الفني والإداري تخصيص غرفة طعام منفصلة وخاصة بالوفد من أجل توفير الخصوصية للاعبين.
تقيُّد واضح بالتعليمات يبديه كافة أعضاء الوفد من لاعبين ومدربين وإداريين، من خلال توحيد الملابس والالتزام بمواعيد الطعام والمغادرة إلى التدريبات والعودة منها.
– اهتمام إعلامي يحظى به المنتخب الوطني عبر اتصالات متواصلة لمتابعة آخر الأخبار.